15158251-20618380-1000x550-c

تلميذ عثر على حقيبة مكتنزة بالمال وسلمها إلى الشرطة وها شحال كان فيها

15158251-20618380-1000x550-c

تقدم تلميذ يبلغ من العمر 14 سنة، بعد زوال الخميس، بحافظة نقود إلى عناصر الشرطة القضائية بمفوضية مدينة أصيلة، كاشفا أنه عثر عليها بالقرب من بوابة مؤسسة تعليمية يدرس بها.

مصادر خاصة أكدت وفق موقع “le360  الذي أورد الخبر، أن التلميذ الذي رافقه زميل له لا يتجاوز عمره 13 سنة، أوضح أمام المحققين الأمنيين، أنه وزميله عثرا على حافظة النقود قرب “إعدادية الإمام الأصيلي” التي يدرسون بها، وأضاف إنهما توقفا قليلا بغية منحها للشخص المعني دون جدوى، قبل أن يقررا تقديمها لمصالح الأمن بالمدينة.

وبحسب مصادرنا، فانه في الوقت الذي كان الشخص المعني بحافظة النقود يتقدم بشكاية لدى المصالح الأمنية بمفوضية أمن أصيلة والقيام بإجراءات الضياع بمكتب آخر، كان التلميذان يقدمان الحافظة لعناصر الشرطة بمكتب آخر مجاور، وبعد الانتهاء من كافة الإجراءات مع التلميذين اتصلت الشرطة بالمعني بالأمر وهو مهندس مهاجر بهولندا، وكان يقيم بإحدى الفنادق بالمدينة التي وصلها للسياحة قبل أيام.

الحافظة اليدوية كانت تحتوي على مبلغ يفوق 22 ألف درهم، إلى جانب مبلغ 350 دولار، هذا بالإضافة إلى 6 بطاقات بنكية دولية، وجواز سفر ووثائق أخرى مهمة.

الشخص المعني والذي فاجأته بادرة التلميذين، مثلما فاجأ عناصر الشرطة بمفوضية أصيلة، أكد أنه لم يعلم بضياع حقيبته اليدوية إلا بعد وصوله إلى سيارته، مبرزا أنه كان بصدد القيام بإجراءات عادية بإحدى الوكالات البنكية بساحة محمد الخامس بمدينة أصيلة، قبل عودته للفندق الذي يقيم فيه هو وأسرته.

انا الخبر

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*