TV الاحدات بريس

النشرة البريدية

  1. المحمدية : مقدم شرطة يضطر لاستخدام سلاحه الوظيفي لتوقيف شخص عرض سلامة عناصر الشرطة للخطر*

  2. المكتب الوطني للكهرباء والماء الصالح للشرب يشرع في استغلال مشروع جديد من أجل تقوية تزويد مدينة جرسيف بالماء الشروب استعدادا لموسم الصيف

  3. مكناس : رجل أمن أشهر سلاحه الوظيفي دون استعماله، لتوقيف شخص ، كان يعتراض سبيل المواطنين وتهديدهم بالسلاح الأبيض

  4. اسبانيا تستتني المغرب من الدول التي اعادت فتح حدودها معها

أقلام حرة

السياحة التضامنية في المغرب..المحمية من الفيروس

أوجه الشبه بين الأزمتين الليبية والأمريكية.

هل هو الربيع الأمريكي

جدل هجرة الأذمغة

جدل هجرة الأذمغة.

الصغار في زمن الحجر الصحي

جهاز كتابة الضبط القلب النابض للإدارة القضائية*

Le coronavirus covid 19 et les violences conjugales

La modélisation mathématique de propagation et de prédiction de l’épidémie Coronavirus Covid-19 au Maroc

La modélisation mathématique de propagation et de prédiction de l’épidémie Coronavirus Covid-19 au Maroc

في زمن الكرونا صناعة الكمامة أفضل من صناعة السلاح

كوفيد 19.. ومفهوم المسئولية الاجتماعية للشركات.. فنادق ومنتجعات المغرب نموذجًا

الرئيسية | بدون | ألوان الحكومة الجديدة اليوم.

ألوان الحكومة الجديدة اليوم.

ثلاثة ألوان امتزجت في الحكومة الجديدة. لون واضح للعدالة والتنمية ممثلة ب7 وزراء بمن فيهم رئيس الحكومة السيد سعد الدين العثماني وهو لون القيادة الظاهرة للعيان. و تقلد على العموم تسيير نفس الوزارات التي كان يسيرها سابقا .
لون ثاني يحمل قميصا مزركشا يلبسه وزير الفلاحة السيد عزيز أخنوش ومن معه ب 8وزراء وهو أيضا حافظ  تقريبا على نفس الوزارات التي كان يسيرها سابقا مع مراعاة عملية دمج بعضها.
اللون الثالث والذي أسندت له الوزارات  الأمنية داخليا وخارجيا وروحيا وصحيا هم تكنوقراط.يمثولون وزارة الداخلية والخارجية والدفاع والأوقاف والصحة . وعددهم 8.
ما يقال عن هذه الحكومة أنها قلصت عدد الوزراء من 39 إلى 23 ربما يسهل عملية التنسيق والتشاور مع رئيس الحكومة والتنسيق والتشاور فيما بينهم.وربماولأول مرة تفهمت الأحزاب المشاركة في الحكومة أن المشاركة بالكيف  وليست بالكم وان الأمر يتطلب تحمل المسؤولية بذل المشاركة من أجل التصويت والحقائب الوزارية ولو بدون معنى.  هذه التفاهات نتيجة الموقف الصريح والواضح لجلالة الملك.
ربما فهمت الأحزاب السياسية ان المشاركة  في المحافظة على “المكتسبات الديموقراطية” للمغرب أهم من التمثيلية الضيقة لها داخل الحكومة.
محمد رواسي

الأحداث الوطنيةالآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (0)

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.