TV الاحدات بريس

النشرة البريدية

  1. أكادير: تنظيم أيام علمية حول الديناصورات والنيازك

  2. الخارجية: تجديد اتفاق الصيد البحري يعزز مكانة المغرب كمحاور وحيد للتفاوض على الاتفاقات التي تشمل الصحراء

  3. عندما يغيب القانون وتندثر الإنسانية في صيدليات المملكة

  4. هكذا قام بهتك عرضها وحرق جثتها لإخفاء معالم الجريمة بضواحي اليوسفية

  5. توقيف روسي مطلوب دوليا في قضايا الإرهاب بمطار محمد الخامس

أقلام حرة

“فيريا تريستان نارفاخا” بمونيفيديو، أكبر المعارض المفتوحة بأمريكا اللاتينية

إِسْتَقِلْ .. تَسْلَمْ ! رسالة ولاد الشعب إلى سعد الدين العثماني

مــكـانـة الـمـرأة فــي الــمــجــتــمــع

السياسة بين “صنع الرائب” و”صناعة العجائب”

أسماء البلدان باللغة الأمازيغية وضرورة الاستقلال عن الفرنسية

هواجس الامتحانات الإشهادية

«المقاطعة » ما لها وما عليها

نجيب محفوظ : الأديب الذي لم يمت بعد

“جمعية حقوق وعدالة”: هل يساهم الفراغ القانوني في ارتفاع تزويج القاصرات بالم

المغاربة بين هاجس الخوف وضبابية الغد

أحزاب على رأسها ذئاب

المثقف والسياسة

الرئيسية | حوادث و جرائم | اعتراض سبيل المواطنين الداهبين الي مقرات عملهم أدى الى وفاة شاب وجرح آخرين

اعتراض سبيل المواطنين الداهبين الي مقرات عملهم أدى الى وفاة شاب وجرح آخرين

  • وفاة شاب بمدينة القنيطرة  أثناء تدخل أمني مثير في الساعة السادسة والنصف صباحا لاعتقال أفراد عصابة كانت تستغل دراجة نارية ثلاثية العجلات لاعتراض سبيل المواطنين الذاهبين إلى مقرات عملهم..
    واضطر عنصر أمن إلى استعمال الرصاص الحي لإيقاف أحد المشتبه فيهم، حيث أطلق 3 رصاصات من مسدسه الوظيفي أصابت فردا من العصابة المذكورة بعدما حاول مهاجمة الأمن بسيف من الحجم الكبير..وهو ما أدى إلى مصرع هذا الأخير متأثرا بالجروح الغائرة التي أصيب بها.
    وعلم من مصدر أمني أن الشرطة وبمعية مجموعة من المواطنين تمكنت من اعتقال باقي العناصر المشبوهة وعددها أربعة بعدما حاولوا الفرار..حيث تم نقل أحدهم إلى مستعجلات الادريسي في حالة جد حرجة…فيما احتفظت بثلاثة آخرين رهن تدابير الحراسة النظرية بمقر ولاية الأمن..
    #تحية عالية للشرطة#

الأحداث الوطنيةالآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (0)

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.