تسعيرة “البراق” أول قطار فائق السرعة في افريقيا

من المنتظر ان يدشن جلالة الملك محمد السادس وبحضور الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون القطار فائق السرعة “البراق”، وباعطاء انطلاقته يكون المغرب أول بلد إفريقي يتمكن من التوفر على قطار فائق السرعة.

 

“البراق” كما سماه جلالة الملك، سيختصر المسافة بين طنجة والدار البيضاء في ساعتين و10 دقائق بدل 5 ساعات. المشروع يعد نقلة نوعية في مجال النقل البري بالمغرب والقارة الإفريقية. كما يحظى بترحيب الجمهور الواسع، غير أن النقطة التي تثير الكثير من التساؤلات تتعلق بالتسعيرة.إذ لم يكشف المكتب الوطني للسكك الحديدية بعد عن كلفة التنقل عبر قطارات “البراق”.

 

لكن طمأن مصدر من داخل المكتب الوطني للسكك الحديدية، قائلا “إن التسعيرة، ستكون مناسبة لجميع الشرائح، لكن من دون أن يعطي قيمة التسعيرة”. هذا المصدر طلب بالمقابل  انتظار ندوة صحفية، سيعقدها المكتب وسيكشف فيها عن نظام للتسعيرة.

 

لكن المصدر أشار مقابل ذلك إلى أن الفرق بين تسعيرة القطارات العادية، وقطارات “البراق” لن يتجاوز في أسوء الحالات 30 في المائة، علما بأن نظام التسعيرة، الذي سيسلكه المكتب سيكون مشابها للنظام المعمول به في الرحلات الجوية.

 

للإشارة، فالنظام المعمول لدى شركات الطيران، يتسم بالمرونة. مثلا سعر تذكرة السفر تنخفض، كلما  طالت المدة التي تسبق موعد السفر. كما أنها تنخفض حسب التوقيت.عندما يختار المسافر السفر في أوقات غير الذروة أي أنه من الممكن في هذه الحالات أن تنخفض التسعيرة إلى أقل من التسعيرة المعمول بها في القطارات الكلاسيكية.

 

عبر عن رأيك

المرجو إدخال الإسم و البريد الإلكتروني
النص

التعليقات الواردة من القراء تعبر عن آرائهم فقط، دون تحمل أي مسؤولية من قبل موقع "الأحداث الوطنية" الالكتروني