TV الاحدات بريس

النشرة البريدية

  1. باشوية وقيادة اولاد أعياد اقليم الفقيه بن صالح” تحت مجهر الشبكة الوطنية لحقوق الإنسان.”

  2. مجموعة مدارس التحدي في ظل وباء كرونا( كوفيد19 المستجد)

  3. توقيف شخص ، يشكل موضوع عدة مذكرات بحث على الصعيد الوطني،

  4. توقيف شخصين وذلك للاشتباه في تورطهما في قضية تتعلق بتهريب مخدر الكوكايين.

  5. التغرير بقاصر ومحاولة الإختطاف يجر ثلاثيني للإعتقال

أقلام حرة

عن أي تعليم نتحدث في سنة 2020…..؟

إعلام الجائحة وجائحة إعلام التخويف

تمثيلية المسلمين في إسبانيا ومعضلة تأسيس “إسلام إسباني”

السياحة التضامنية في المغرب..المحمية من الفيروس

أوجه الشبه بين الأزمتين الليبية والأمريكية.

هل هو الربيع الأمريكي

جدل هجرة الأذمغة

جدل هجرة الأذمغة.

الصغار في زمن الحجر الصحي

جهاز كتابة الضبط القلب النابض للإدارة القضائية*

Le coronavirus covid 19 et les violences conjugales

La modélisation mathématique de propagation et de prédiction de l’épidémie Coronavirus Covid-19 au Maroc

الرئيسية | الأحداث الوطنية | إطلاق برنامج خاص لدعم علف الماشية

إطلاق برنامج خاص لدعم علف الماشية

كشفت وزارة الفلاحـــة والصيــــد البحـــري والتنمية القروية والمياه والغابات عن إطلاق برنامج خاص لدعم علف الماشية برسم الموسم الفلاحي 2019-2020.

وأورد بلاغ للوزارة،، أنه سيتم توزيع 2,5 مليون قنطار من الشعير المدعم لصالح مربي الماشية في المناطق المتضررة من قلة التساقطات المطرية ابتداء من 27 مارس.

وقال المصدر ذاته أن  الموسم الفلاحي الحالي يتسم بنقص في التساقطات المطرية في عدة جهات من المملكة، مضيفا أن ‘هذا النقص في التساقطات أثر بشكل خاص على المراعي والزراعات العلفية اللازمة لتغطية الحاجيات الغذائية للقطيع الوطني’.

وباستثناء المناطق التي تسجل تساقطات مطرية ضعيفة، تقول الوزارة إن الزراعات الأخرى بالمناطق الملائمة، وعلى الرغم من تأثرها حسب الجهات والمناطق، ‘لا تعرف أي وضعية مقلقة، خاصة مع استمرار التساقطات المطرية والتي سيكون لها تأثير جد إيجابي’.

بالإضافة إلى ذلك، ذكرت الوزارة أن إنتاج الخضر والفواكه يتم بشكل عادي في المناطق المسقية، وتموين السوق يتم بوتيرة تفوق بشكل كبير الطلب. كما أن تنفيذ برامج توزيع الزراعات الربيعية في المناطق المسقية يسير بشكل متقدم’.

وللتخفيف من آثار هذا النقص في التساقطات المطرية على القطيع، وخاصة لدى ساكنة المناطق الأكثر تضررا، وضعت وزارة الفلاحة والصيد البحري والتنمية القروية والمياه والغابات برنامج حماية موجه، والذي يرتكز على توزيع 2,5 مليون قنطار من الشعير المدعم للأشهر الثلاث القادمة (أبريل- ماي- يونيو)، فيما سيتم توفير الشعير لمربي الماشية بسعر محدد يبلغ 2 دراهم للكيلوغرام، وستغطي الدولة الفرق مع سعر السوق.

هذا البرنامج، وفقا للبلاغ، يشمل التكفل بنقل الشعير من نقط البيع إلى المراكز الرئيسية للجماعات المعزولة التي يصعب الوصول إليها في الأقاليم المعنية.

وستبدأ عملية التوزيع في 27 مارس بمختلف الأقاليم الأكثر تضرراً من نقص التساقطات المطرية. وستتعبأ بشكل كامل مختلف المصالح الجهوية والمحلية التابعة لوزارة الفلاحة والمؤسسات التابعة لها، ولا سيما المكتب الوطني المهني للحبوب والقطاني والمكتب الوطني للاستشارة الفلاحية والمكتب الوطني للسلامة الصحية للمنتجات الغذائية، مع السلطات المحلية لإنجاح هذه العملية.

وتقوم الوزارة بتتبع تطور الموسم الفلاحي عن كثب، من خلال المؤشرات اليومية للوضعية في جميع أنحاء التراب الوطني من أجل اتخاذ أي إجراءات تكميلية محتملة، يضيف البلاغ المذكور.


الأحداث الوطنيةالآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (0)

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.