TV الاحدات بريس

النشرة البريدية

  1. تحت شعار ” تنظيف المقابر مسؤوليتنا جميعا “

  2. مبادرة بيئية لشباب واعضاء جمعية مجد للتنمية الثقافية والاجتماعية والرياضية (برج مولاي عمر مكناس)

  3. حكم صادر عن المحكمة الابتدائية بتيفلت

  4. تأسيس جمعية لأرباب القاعات ومموني ومجهزي الحفلات بمكناس

أقلام حرة

تمثيلية المسلمين في إسبانيا ومعضلة تأسيس “إسلام إسباني”

السياحة التضامنية في المغرب..المحمية من الفيروس

أوجه الشبه بين الأزمتين الليبية والأمريكية.

هل هو الربيع الأمريكي

جدل هجرة الأذمغة

جدل هجرة الأذمغة.

الصغار في زمن الحجر الصحي

جهاز كتابة الضبط القلب النابض للإدارة القضائية*

Le coronavirus covid 19 et les violences conjugales

La modélisation mathématique de propagation et de prédiction de l’épidémie Coronavirus Covid-19 au Maroc

La modélisation mathématique de propagation et de prédiction de l’épidémie Coronavirus Covid-19 au Maroc

في زمن الكرونا صناعة الكمامة أفضل من صناعة السلاح

الرئيسية | الأحداث الوطنية | المحمدية : مقدم شرطة يضطر لاستخدام سلاحه الوظيفي لتوقيف شخص عرض سلامة عناصر الشرطة للخطر*

المحمدية : مقدم شرطة يضطر لاستخدام سلاحه الوظيفي لتوقيف شخص عرض سلامة عناصر الشرطة للخطر*

 

 

 

اضطر مقدم شرطة يعمل بالمنطقة الإقليمية للأمن بالمحمدية لاستخدامه سلاحه الوظيفي، مساء أمس الجمعة، وذلك في تدخل أمني لتوقيف شخص متورط في عملية سرقة بالعنف، والذي أبدى مقاومة عنيفة في مواجهة عناصر الشرطة، معرضا سلامتهم للخطر بواسطة السلاح الأبيض.

وذكر بلاغ للمديرية العامة للأمن الوطني ، أن دورية لشرطة النجدة كانت قد توصلت بإشعار من ضحية قاصر تعرضت لسرقة هاتفها تحت التهديد بالعنف، وهو ما استدعى القيام بعملية تمشيط واسعة مكنت من توقيف المشتبه فيه متلبسا بحيازة الهاتف المسروق، غير أنه أبدى مقاومة عنيفة بمؤازرة من أفراد عائلته، الذين حاولوا عرقلة إجراءات الضبط والتوقيف، وهو ما اضطر موظف الشرطة لاطلاق رصاصة تحذيرية من سلاحه الوظيفي، بينما أصابت الرصاصة الثانية المشتبه فيه على مستوى أطرافه العلوية.

وأضاف البلاغ ، أن هذا الاستخدام الاضطراري للسلاح الوظيفي ، مكن من تحييد الخطر الصادر عن المشتبه فيه وتوقيفه، فضلا عن ضبط شقيقه الذي عرض موظف الشرطة لاعتداء جسدي بواسطة أداة حديدية راضة.

وقد تم -حسب البلاغ- الاحتفاظ بالمشتبه فيه المصاب، الذي تبين أنه يشكل موضوع بحث في قضايا زجرية مماثلة أخرى، تحت الحراسة الطبية بالمستشفى من أجل تلقي العلاجات الضرورية، بينما تم إخضاع شقيقه لتدبير الحراسة النظرية، وذلك رهن إشارة البحث التمهيدي الذي يجري تحت إشراف النيابة العامة المختصة، للكشف عن جميع ظروف وملابسات هذه القضية.


الأحداث الوطنيةالآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (0)

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.