TV الاحدات بريس

النشرة البريدية

  1. عن أي تعليم نتحدث في سنة 2020…..؟

  2. بالفيديو : استقبال التلاميذ بمؤسسة التحدي في جو يطبعه الالتزام بضوابط التباعد والحيطة والحذر من تفشي الوباء.

  3. فيديو : وزير العدل، محمد بنعبد القادر في ضيافة المحامون بمكناس ونقاش حول جريمة غسل الأموال

  4. إعلام الجائحة وجائحة إعلام التخويف

  5. السيد عبداللطيف حموشي يتطوع من أجل دعم تجارب لقاح كورونا في المغرب

أقلام حرة

عن أي تعليم نتحدث في سنة 2020…..؟

إعلام الجائحة وجائحة إعلام التخويف

تمثيلية المسلمين في إسبانيا ومعضلة تأسيس “إسلام إسباني”

السياحة التضامنية في المغرب..المحمية من الفيروس

أوجه الشبه بين الأزمتين الليبية والأمريكية.

هل هو الربيع الأمريكي

جدل هجرة الأذمغة

جدل هجرة الأذمغة.

الصغار في زمن الحجر الصحي

جهاز كتابة الضبط القلب النابض للإدارة القضائية*

Le coronavirus covid 19 et les violences conjugales

La modélisation mathématique de propagation et de prédiction de l’épidémie Coronavirus Covid-19 au Maroc

الرئيسية | الأحداث الوطنية | النادي الرياضي المكناسي فرع كرة القدم في مهب الريح.

النادي الرياضي المكناسي فرع كرة القدم في مهب الريح.

بقلم : حميد اليحسياوي

يبدو لكل متتبع للشأن الرياضي عامة وكرة القدم خاصة بمدينة مكناس اقتنع قناعة تامة بما لا يدع الشك أن فريق كرة القدم بالعاصمة الإسماعيلية أصبح من التراث اللامادي للمدينة بعدما أصبح يعيش أحلك أيامه منذ النكسة الأخيرة جراء الهزيمة النكراء ضد وفاء فاس بحصيلة أثارت القيل والقال وعجلت بإقالة ابن الفريق الصامبا وتعيين مدرب قديم جديد السيد إدريس الدمامي.
والواقع أن ما يعيشه فرع كرة القدم هو تحصيل حاصل لسياسة رياضية في مدينة تعيش إشكالات بنيوية على مستوى تدبير الشأن المحلي اقتصاديا واجتماعيا ورياضيا ، إذ لا يمكن بأي حال من الأحوال مناقشة الشأن الكروي في المدينة بمعزل عن السياسة المتبعة من طرف من أوكل إليهم تدبير شؤون المدينة على كافة المستويات ومختلف الأصعدة .
واليوم وبوادر محو اسم الفريق من الخريطة الكروية الوطنية تلوح في الأفق لاقدر الله نتيجة المؤامرات التي باتت تحاك ضد الفريق، والذي أضحى بقدرة قادر (مصدر ) – لكم أن تقرؤوها كما شئتم – المشاكل في كل القنوات الوطنية العمومية منها والخصوصية ؛ أجهر قولي لكل المكناسبين :إن البكاء على الأطلال لن يجدينا نفعا ، وأن التاريخ سيسجل بمداد الحسرة والندم أن فريقنا أصبح مثل تلك العجوز التي تنكر لها أبناؤها من مسيرين ولاعبين قدامى وجدد وكل فعاليات المدينة وهي التي كانت بالأمس الأم البارة بأبنائها .
فاتقوا الله في من أرضعتكم حليبها واغتنيتم من ثرواتها ، ورميتم بها في دار العجزة؛ فعند ربكم تختصمون.
إيموزار كندر 12-09-2020


الأحداث الوطنيةالآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (0)

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.