TV الاحدات بريس

النشرة البريدية

  1. تأسيس جمعية لمموني ومجهزي الحفلات بمكناس

  2. الصندوق الوطني للضمان الاجتماعي اتخذ قرارين من شأنهما الرفع من قدرة المقاولات على مقاومة الأزمة الحالية،

  3. اللجنة التحضيرية تنهي المرحلة الأولى من أشغال التهييئ للمؤتمر التأسيسي

  4. غضبة المجتمع المدني بمكناس أمام القصر البلدي حمرية

  5. علماء ينبهون الى ان اللقاح الروسي “سبوتنيك5” خطير

أقلام حرة

تمثيلية المسلمين في إسبانيا ومعضلة تأسيس “إسلام إسباني”

السياحة التضامنية في المغرب..المحمية من الفيروس

أوجه الشبه بين الأزمتين الليبية والأمريكية.

هل هو الربيع الأمريكي

جدل هجرة الأذمغة

جدل هجرة الأذمغة.

الصغار في زمن الحجر الصحي

جهاز كتابة الضبط القلب النابض للإدارة القضائية*

Le coronavirus covid 19 et les violences conjugales

La modélisation mathématique de propagation et de prédiction de l’épidémie Coronavirus Covid-19 au Maroc

La modélisation mathématique de propagation et de prédiction de l’épidémie Coronavirus Covid-19 au Maroc

في زمن الكرونا صناعة الكمامة أفضل من صناعة السلاح

الرئيسية | أخبار مكناس | مكناس : نقطة أمنية حسنة. 

مكناس : نقطة أمنية حسنة. 

تحرك لافت لمديرية الأمن بمكناس وتواجد عناصرها بكل النقاط السوداء وتطهير عدة أحياء داخل المدينة وخارجها وإحالة مجموعة من ذوي السوابق والمبحوث عنهم إلى العدالة. خلق ارتياحا كبيرا لدى الساكنة وأعاد الاطمئنان إليها.

الأمن أولا قبل أي شيئ آخر. ولا يمكن أن تستمر الحياة تحت التهديد والرعب والشعور بفقدان الأمن داخل المدينة. كما لا يمكن أن يترك المجرمون وباعة المخدرات فرض إيقاعهم على الحياة العامة.

ولا حديث لساكنة المدينة إلا عن تواجد مكثف لرجال الأمن. يقال ان مديرية الحموشي بعثت ما يزيد عن 300 مائة رجل أمن إلى مدينة مكناس لإعادة الأمور إلى نصابها. وجندت طاقتها البشرية والمادية لحماية المواطنين في حملة صارمة نتمنى أن تدوم.

 يتمادى المجرمون في طغيانهم ويفرضون إيقاعهم حينما تتراخا القبضة الأمنية ويفلتون من العقاب.

إن الله يزع بالسلطان ما لا يزع بالقرآن.

محمد رواسي

الأحداث الوطنيةالآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (0)

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.