TV الاحدات بريس

النشرة البريدية

  1. المحمدية : مقدم شرطة يضطر لاستخدام سلاحه الوظيفي لتوقيف شخص عرض سلامة عناصر الشرطة للخطر*

  2. المكتب الوطني للكهرباء والماء الصالح للشرب يشرع في استغلال مشروع جديد من أجل تقوية تزويد مدينة جرسيف بالماء الشروب استعدادا لموسم الصيف

  3. مكناس : رجل أمن أشهر سلاحه الوظيفي دون استعماله، لتوقيف شخص ، كان يعتراض سبيل المواطنين وتهديدهم بالسلاح الأبيض

  4. اسبانيا تستتني المغرب من الدول التي اعادت فتح حدودها معها

أقلام حرة

السياحة التضامنية في المغرب..المحمية من الفيروس

أوجه الشبه بين الأزمتين الليبية والأمريكية.

هل هو الربيع الأمريكي

جدل هجرة الأذمغة

جدل هجرة الأذمغة.

الصغار في زمن الحجر الصحي

جهاز كتابة الضبط القلب النابض للإدارة القضائية*

Le coronavirus covid 19 et les violences conjugales

La modélisation mathématique de propagation et de prédiction de l’épidémie Coronavirus Covid-19 au Maroc

La modélisation mathématique de propagation et de prédiction de l’épidémie Coronavirus Covid-19 au Maroc

في زمن الكرونا صناعة الكمامة أفضل من صناعة السلاح

كوفيد 19.. ومفهوم المسئولية الاجتماعية للشركات.. فنادق ومنتجعات المغرب نموذجًا

الرئيسية | مجتمع | تعزية في وفاة القيادي في حزب الإستقلال الدكتور نورالدين مضيان

تعزية في وفاة القيادي في حزب الإستقلال الدكتور نورالدين مضيان

 

توفيت صباح يوم الثلاثاء 08 يناير 2020، بمدينة فاس، والدة القيادي في حزب الاستقلال، ورئيس فريق الحزب بمجلس النواب وعضو اللجنة التنفيذية للحزب الدكتور ، نور الدين مضيان،

ووري جثمان الفقيدة، بمسقط رأسها بجماعة بني عمارت التابعة لإقليم الحسيمة، حيث حضر الجنازة وفد رسمي يتقدمهم عامل الاقليم فريد شوراق، بالإضافة إلى عدد من الوجوه البارزة في حزب الاستقلال منهم عادل بنحمزة، الناطق الرسمي السابق باسم الحزب، و عبد القادر الكيحل، و خالد الطرابلسي.

كما حضر الجنازة، عدد كبير من المواطنين الذين ينتمون إلى الجماعة، من معارف عائلة مضيان.
وبهذه المناسبة الأليمة نتقدم في الموقع

بأحر التعازي للدكتور  نور الدين مضيان و أحمد مضيان وباقي أفراد عائلته الكبيرة والصغيرة، في هذا المصاب الجلل.


الأحداث الوطنيةالآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (0)

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.