TV الاحدات بريس

النشرة البريدية

  1. توقيف شخص وذلك للاشتباه في تورطه في قضية تتعلق باستدراج شخص في وضعية إعاقة وتعريضه لهتك العرض.

  2. الأمن الوطني يواصل تدعيم إجراءات التقنين وعمليات المراقبة بالمؤسسات والمحلات العمومية التي تقدم المشروبات الكحولية

  3. توقيف شخص ، وذلك للاشتباه في تورطه في قضية تتعلق وحيازة واستهلاك المخدرات.

  4. توقيف خمسة اشخاص لتورطهم في حيازة و الاتجار في مخدر الشيرا

  5. الغموض يلف العثور على جثة شاب معلقة داخل مؤسسة تعليمية

أقلام حرة

تمثيلية المسلمين في إسبانيا ومعضلة تأسيس “إسلام إسباني”

السياحة التضامنية في المغرب..المحمية من الفيروس

أوجه الشبه بين الأزمتين الليبية والأمريكية.

هل هو الربيع الأمريكي

جدل هجرة الأذمغة

جدل هجرة الأذمغة.

الصغار في زمن الحجر الصحي

جهاز كتابة الضبط القلب النابض للإدارة القضائية*

Le coronavirus covid 19 et les violences conjugales

La modélisation mathématique de propagation et de prédiction de l’épidémie Coronavirus Covid-19 au Maroc

La modélisation mathématique de propagation et de prédiction de l’épidémie Coronavirus Covid-19 au Maroc

في زمن الكرونا صناعة الكمامة أفضل من صناعة السلاح

الرئيسية | أقلام حرة | مدينة عين تاوجطات النشأة و التطور

مدينة عين تاوجطات النشأة و التطور

مدينة عين تاوجطات مدينة صغيرة تقع وسط الهضبة الفلاحية لسايس بين قطبين مهمين فاس ومكناس أعطاها موقعا جغرافيا مهما، حيت تبعد عن مدينة فاس بحوالي 20 كلم وعن مدينة مكناس ب 40 كلم تقريبا ، وتمتد على مساحة تناهز 18 كلم²، على علو 465 عن سطح البحر جعل مناخها يتميز بحرارة متوسطة تبلغ تقريبا 41°C خلال شهر يوليوز و 9,9°C في شهر يناير، غالبية الرياح التي تهب على المدينة هي رياح غربية في اتجاه الشرق بمعدل السرعة ثلاث أمتار في الثانية.

مؤهلات المدينة الطبيعية:
تتوفر المدينة على ثروة مائية مهمة تتمثل في عين أملال وعين بنكازة هذه الأخيرة التي تعاني في صمت جراء الكارثة التي اصابتها من معمل لوسرا حيث لوث مياهها وقتل الكائنات التي تعيش فيها دون أن يأبه المسئولون بها.
التطور السكاني بمدينة عين تاوجطات: باعتبار أن المساحة التي تمتد عليها المدينة كانت في الأصل أراضي خلاء كانت تابعة  لفخدة  آيت لحسن ايوسف بقبيلة بني مطير الشمالية إلى أن جاء الفرنسيون في عهد الحماية الذين أعجبوا بهذا الموقع وخصوبة أراضيه ووفرة مياهه وبغية مجاورة سكان دواوير ايت لحسن ايوسف حتى تتوفر لهم اليد العاملة لاستغلال  الأراضي التي استحوذوا عليها  وحولوها إلى ضيعات شاسعة كضيعة ماريو –تعاونية سيدي علال حاليا – وضيعة بوزي وغيرها بالقرب من هذه الضيعات انشئوا قرية صغيرة جميلة على النمط الفرنسي بكل المرافق التي قد يحتاج إليها المستعمر سواء ما يتعلق بالجانب الروحي  انشئوا كنيسة (دار الشباب حاليا) وفي الجانب الترفيهي ملعبا لكرة القدم وساحات لممارسة بعض الهوايات وحانة ومخزن للحبوب وغيرها  في حي خاص بالمستعمر في حين استقر بعض السكان المغاربة الذين شيدوا الحي القديم وقد اختلفت الروايات في تسمية المدينة , فهناك من اعتمد التسمية انطلاقا من عين تواجدت ,اي عين وجدت, ولكن الرواية الارجح هو ان هذا الاسم  أطلق  انطلاقا من الاسم الامازيغي (أغبالو نثوجطات)الذي كان بتداوله سكان قبيلة ايت لحسن ايوسف الذين كانوا يتوافدون على العين لجلب الماء, أغبالوا يعني عين – ثوجظت يعني طائر منتوف الريش  كان مشهورا بالمنطقة يتجمع حول العين ,لتكون التسمية الحقيقية للمدينة هي ”عين تاوجطات ” وليس عين تاوجدات التي اعتمدها المجلس البلدي في دورته الاستثنائية بتاريخ 21/09/2016.


وبعد الإستقلال بدأت المدينة تعرف نزوحا من بعض المناطق كالريف والغرب،وسوس واجبالة فأصبحت المدينة حديثا عبارة عن مزيج لكل الأجناس المغربية، يطغى عليها العنصر الريفي النازح من مناطق تازة، تاوريرت، الناظور، الحسيمة وبركان.
واثناء التقسيم الإداري لسنة 1992 تحولت عين تاوجطات من جماعة قروية تضم فخدة آيت لحسن ايوسف فخدة آيت سليمان فخدة آيت لحسن اشعيب وفخدة ايت ولال بطيط، إلى جماعة حضرية تحيط بها جماعة لقصير من كل الجهات.
مما ساعد على ارتفاع وتيرة العمران ليتعدى عدد الأحياء السكنية 28 حيا، بعدد ساكنة تناهز 29000 نسمة.

الصناعة: إن موقع المدينة بين قطبين مهمين ووفرة مياهها وخصوبة أراضيها جعل المادة الخام متوفرة لتشجيع ظهور صناعات مختلفة تصب معظمها في الصناعات الغذائية كمعامل الزيوت والمعلبات ووحدات التبريد لخزن المنتجات الفلاحية وغيرها مما يجعلها رائدة في الإقليم من حيث استحواذها على نسبة مهمة من الوحدات الصناعية
الفلاحة: إرتباطا بمحيطها فإن مدينة عين تاوجطات تلعب دورا قطب مهم منظم، حيت يضم عددا من التعاونيات الفلاحية داخل مدارها الحضاري وسوق يومي للخضر بالجملة وسوق أسبوعي إضافة الى ثانوية فلاحية، كل هذه التجهيزات جعلت المدينة مركزا للربط بين المنتجين الفلاحيين والعارضين وبين أصحاب الطلب القادمين من مدينة فاس ومكناس ومختلف مدن المغرب.
التجارة: تعتبر مدينة عين تاوجطات قطبا تجاريا بإمتياز لكل المناطق القروية المجاورة نظرا لتمركز كل التجارات والمصالح بداخل محيطها إنطلاقا من التجارة الصغيرة داخل الأحياء الى تجارة المنتوجات الفلاحية والصناعية حيت يلعب سوق الجملة اليومي والسوق الأسبوعي دورا اساسيا في تنشيط التجارة داخل المدينة وكذا تعاونية جمع الحليب وتسويقه.

 

المرافق الاجتماعية:
باعتبار المدينة جماعة حضرية تبعا للتقسيم الإداري لسنة 1992 يضم المجال الحضري للمدينة
– دائرة عين تاوجطات تخضع لنفوذها الجماعات القروية والقيادات ( لقصير . بطيط . ايت بوبدمان . ايت حرز الله)
– قيادة لقصير
– الجماعة الحضرية لعين تاوجطات
– باشوية عين تاوجطات
– المركز الصحي
– الدرك الملكي
– مفوضية الشرطة
– المصلحة البيطرية
– القباضة
– تقسمة الضرائب
– مصلحة البريد والبريد بنك
– مركز الأشغال الفلاحية
– مقر جماعة لقصير
– مصلحة المكتب الوطني للكهرباء
– مصلحة الماء الصالح للشرب
– مصلحة الأشغال العمومية
– وكالة اتصالات المغرب
– محطة القطار
-مصلحة الوقاية المدنية

التأهيل الحضاري للمدينة :

ساهم التأهيل الحضاري في حل بعض المشاكل المتعلقة بالشبكة الطرقية داخل المدينة من خلال المشاريع المنجزة والتي استهدفت تأهيل الشوارع الرئيسية للمدينة كشارع محمد الخامس وشارع الجيش الملكي وغيره, وكذا مساهمة مؤسسة العمران في تزفيت شوارع وأزقة بعض الأحياء كحي النرجس ,حي البركة ,حي وليلي,حي الرشاد,حي الرياض وحي التقدم .

مساهمة المبادرة الوطنية :
ساهمت المبادرة الوطنية للتنمية البشرية في انجاز بعض المشاريع داخل ما سمي بالحي المستهدف الذي يضم أحياء تعاونية سيدي علال ,حي السلام ,حي اجرادي وحي طنجي فاس,من بين هذه المشاريع تأهيل مدرسة علي بن أبي طالب ,ترصيص بعض الشوارع والأزقة بحي اجرادي وحي النصر,بناء المركز الصحي2 بحي السلام ,مساهمة المبادرة الوطنية للتنمية البشرية في إتمام أشغال القاعة المغطاة, إضافة إلى توسيع شبكة الإنارة بحي اجرادي وأمام الثانوية الفلاحية, إلا أن الوضعية القانونية للمدخل المؤدي إلى حي طنجي فاس حالت دون استفادة الحي من مشاريع المبادرة الوطنية .
كل هذه العوامل سهلت على المسئولين التغلب على مشاكل الشبكة الطرقية بالمدينة . إلا ان ساكنة عين تاوجطات لا زالت تطمح في أن ترى مدينتها نظيفة خضراء مع رفع الضرر اللاحق من معمل لوسرا و زيادة المساحات الخضراء وإنشاء مسبح شعبي وكذا إيجاد حلول للمشاكل المتعلقة بالإنارة داخل المدينة مع انجاز وتطوير شبكة الاتصالات والانترنيت والسهر على إنشاء محطات للباص بنمط جميل وتوفير محطة للطاكسيات لتفادي العشوائية في النقل وتحقيق حلم الساكنة بالعمل على توفير مستعجلات القرب وتحسين وضعية المركز الصحي وكذا تأهيل المدارس العمومية وتوفير ظروف الصحة والسلامة داخلها إنشاء ملاعب رياضية وتأهيل الملعب البلدي .دعم الاندية و الجمعيات الرياضية داخل المدينة , العمل على فتح مكتبة البلدية وتأهيلها و إطلاق مهرجان عين تاوجطات الثقافي وتشجيع المشاريع الثقافية ودعم الجمعيات المهتمة بهذا المجال , إشراك المجتمع المدني التاوجطاتي في إطلاق المشاريع والأفكار والمبادرات المتعلقة بتسيير الشأن المحلي مع إشراك الشباب من خلال تبني اقتراحاتهم

إن مدينة عين تاوجطات مدينة نموذجية بحكم موقعها الإستراتيجي ومواردها المتوفرة وطبيعة هواءها .وغنى تراثها , إلا أن الإهمال واللامبالاة جعل نموها متعثرا إلى حدود السنين الأخيرة حيث عرفت إقلاعا عمرانيا لا باس به, لكن إنشاء معمل لوسرا بدون مواصفات تحترم المعايير البيئية ,جعل بعض العائلات تغادر المدينة تفاديا لبعض الأمراض التي قد يتسبب فيها دخان المعمل ورائحته.
نتمنــــــــــــى من المسئولين وعلى جميع الأصعدة أن ينظروا بعين المسؤولية إلى هذه المدينة.

عروب محمد


الأحداث الوطنيةالآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (0)

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.