TV الاحدات بريس

النشرة البريدية

  1. البنك الأوروبي للاستثمار، يدعم القطاع الخاص المغربي،

  2. خروج سيدة مصابة بداء كورونا من المستشفى الجهوي بني ملال؛ تحت تصفيقات أطقم الطبية.

  3. بالأرقام: التوزيع الجغرافي لحالات الإصابة بفيروس كورونا يكشف عن تباين خطورة الوباء حسب الجهات.

  4. إجبار المغاربة على وضع الكمامات وراءه من يخرقون حالة الطوارئ الصحية، و وزير يطلب إغلاق جميع عيادات طب الأسنان.

  5. عدد المستفيدين من دروس محو الأمية عن بعد بلغ 95 في المائة من مجموع المسجلين

أقلام حرة

آن الأوان لرفع الصلوات الجماعية والتوجه إلى الله دون وسيط ؟

عدم اتفاق الدين والعلم سبب في ظهور الفاتح الأكبر “كرونا التاسع عشر”

Le rôle du ministère public pendant l’état d’urgence sanitaire

من السلم الأصغر إلى السلم الأعظم ….  ومن كرونا نبدأ..”

محاربة فيروس كورونا المستجد/ Covid-19 .. المغرب نموذجا

Lecture de la loi de l’état d’urgence sanitaire

المغرب نموذجا في محاربة الفيروس كورونا / Covid-19

كرونا ومحاكمة  حامد بن حيضرة  الجائرة من بوادر السلم الأكبر

دولة الكووروونة

هل يجب علينا تصديق كل ما يقال عن فيروس كورونا المستجد ؟

إلزامية وحدة الجنس البشري أمام شراسة كرونا القاتل

اصدار جديد من اعداد وتقديم الاستاذ هشام ولد بوعلالة

الرئيسية | أقلام حرة | فقرة “الشاعر” لدار الشعر بمراكش في طانطان شعراء القصيدة العمودية والحسانية في حوار شعري

فقرة “الشاعر” لدار الشعر بمراكش في طانطان شعراء القصيدة العمودية والحسانية في حوار شعري

الاحدات الوطنية

تحت إشراف وزارة الثقافة والرياضة والشباب، قطاع الثقافة، وبتنسيق مع المديرية الجهوية للثقافة بجهة كلميم واد نون، تنظم دار الشعر بمراكش لقاء شعريا جديدا لفقرة “الشاعر”، وذلك يوم الجمعة 13 دجنبر2019 على الساعة السادسة مساء بدار الشباب بئر انزران. ويندرج هذا اللقاء الشعري، ضمن انفتاح دار الشعر بمراكش على جهات ومدن مغربية مختلفة، ومن خلالها وعبرها، على منجز شعري غني بتعدده ورموزه.
وستشهد فقرة الشاعر مشاركة الشعراء: الشاعرة الحسانية عزيزة احضيه عمر، والشاعران محمد الساق وحمزة ابن، في حوار شعري خلاق بين القصيدة العمودية، من خلال أصواتها الشعرية الجديدة والشعر الحساني. وتسهر فرقة الأجيال للموسيقى الحسانية من طانطان على إضفاء المزيد من ألق الاحتفاء الفني والشعري. وتعتبر الشاعرة عزيزة احضيه عمر، رئيس رابطة كاتبات المغرب، من مواليد مدينة طانطان، والتي تزاوج بين الكتابة الشعرية والسردية الى جانب خبرتها المتميزة في الجانب الإعلامي، صاحبة ديوان “صحراء.. حناء.. زعفران”/1993م، أول اصدار ورقي لمبدعة من المنطقة، وديوان “بوح طانطان”. ويمثل الشاعران، حمزة ابن ومحمد الساق، أحد الوجوه الجديدة اليوم في منجز القصيدة العمودية في المغرب، وسبق لهما التألق والتتويج والمشاركة في الكثير من اللقاءات والتظاهرات الشعرية.
وتشكل فقرة “الشاعر”، والتي يسهر على تقديم فقراتها الناقد الدكتور اسليمة أمرز، محطة أساسية في برنامج دار الشعر في مراكش والتي ستتواصل مستقبلا بمزيد من الانفتاح على فضاءات جديدة في عمق الجغرافيات الشعرية المتعددة في المغرب، لترسيخ تداول أكبر للشعر بين جمهوره، ولمزيد من الانفتاح على مختلف جهات المملكة بالصحراء المغربية والإنصات لشعراء من مختلف التجارب والرؤى.


الأحداث الوطنيةالآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (0)

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.