TV الاحدات بريس

النشرة البريدية

  1. باشوية وقيادة اولاد أعياد اقليم الفقيه بن صالح” تحت مجهر الشبكة الوطنية لحقوق الإنسان.”

  2. مجموعة مدارس التحدي في ظل وباء كرونا( كوفيد19 المستجد)

  3. توقيف شخص ، يشكل موضوع عدة مذكرات بحث على الصعيد الوطني،

  4. توقيف شخصين وذلك للاشتباه في تورطهما في قضية تتعلق بتهريب مخدر الكوكايين.

  5. التغرير بقاصر ومحاولة الإختطاف يجر ثلاثيني للإعتقال

أقلام حرة

عن أي تعليم نتحدث في سنة 2020…..؟

إعلام الجائحة وجائحة إعلام التخويف

تمثيلية المسلمين في إسبانيا ومعضلة تأسيس “إسلام إسباني”

السياحة التضامنية في المغرب..المحمية من الفيروس

أوجه الشبه بين الأزمتين الليبية والأمريكية.

هل هو الربيع الأمريكي

جدل هجرة الأذمغة

جدل هجرة الأذمغة.

الصغار في زمن الحجر الصحي

جهاز كتابة الضبط القلب النابض للإدارة القضائية*

Le coronavirus covid 19 et les violences conjugales

La modélisation mathématique de propagation et de prédiction de l’épidémie Coronavirus Covid-19 au Maroc

الرئيسية | أقلام حرة | السياحة التضامنية في المغرب..المحمية من الفيروس

السياحة التضامنية في المغرب..المحمية من الفيروس

 

غالبية الفنادق والمنتجعات السياحية في البلاد قد أغلقت أبوابها حتى تحولت بعضها إلى شبه اشباح.. ويجب الخروج بأخف الأضرار على هذه المنشآت السياحية الحيوية عبر إجراءات بروتوكولية صحية والتعويل على السوق الداخلي من أجل إنقاذ الموسم السياحي بتعايش مع كوفيد-19 حتى ينتهي، بتصور وبروتوكول صحي ليتم اعتماده في إنعاش القطاع السياحي، والتركيز على الجانب الصحي بتدبير تجهيزات الفنادق والمنتجعات السياحية من خلال احترام التباعد بين الطاولات والمظلات على الشواطئ والمسابح وتجنب التجمعات سواء داخل الفنادق أو خارجه ليس بإطلاق البرامج الاشهارية الروتينية حول ترويج السياحة الداخلية كما فعل المكتب الوطني المغربي للسياحة وبعض المجالس الجهوية للسياحة “شوف بلادي” نتلاقاو في الشمال” علا منتلاقاو”… يبدو أن هذا الترويج لم يَعُد في زمن كورونا يقتنع به المغاربة بالإقبال على السياحة في غياب رؤية واضحة حول مستقبل السياحة في المغرب اثناء وبعد كورونا.. مما يتطلب ترميم صورة السياحة وإعادة الروح إلى هذا القطاع المنكوب عبر حملات دعائية مكثفة ومعقولة وهادفة تحترم “الجيب” المواطن المغربي في إطار السياحة التضامنية التي ترتكز عليها قاطرة لدعم السلام والتعايش بين الأسرة المغربية.. من خلال إعداد إستراتيجية وطنية لتطوير هذا النوع من السياحة باعتبارها أحد عوامل التنمية المحلية، سوف ينخرط فيه الجميع مهني القطاع قيادات محلية وجهوي والدولة من خلال ابراز المؤهلات الابداعية والفنية والرياضية، فضلا عن توفر المغرب على إرث ثقافي و تاريخي لكن يتعرض للتهميش، ومعالم سياحية تستنطق التاريخ، التي تزخر به كل منطقة أو جهة التي يبحث عنها المواطن المغربي المتمثلة في التبادل الثقافي والسفر بين المدن والجهات. هدفها تشجيع التنمية المحلية والمقاولات الصغيرة والمتوسطة في مجال السياحي على مستوى القروي.. ليست تلك السياحة القائمة على الترفيه والرفاهية.. وبعيدا كذلك عن السياحة التي كانت تعتمد على الشمس والبحر والفنادق الفاخرة الجميلة والسهرات الشواطئية وغيرها.. نحن الآن امام انتقال إلى الترويج للاستقرار الأمني.. واليوم يجب أن نروج لنجاح المغرب في معالجة أزمة كورونا ولسياحة محمية من الفيروس.
عبد المالك بوغابة


الأحداث الوطنيةالآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (0)

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.