المهرجان الدولي لسينما التحريك بمكناس اليوم الثاني عرف لقاءات ثقافية

Spread the love

تميز اليوم الثاني من الدورة الثامنة عشر للمهرجان الدولي لسينما التحريك بمكناس بلقاءات مع أكبر مهنيي مجال سينما
التحريك.

من بين هذه اللقاءات ، “درس في السينما” للرسام الأمريكي « بيتر دو سيف » ، ضيف شرف « فيكام » ، المعروف بتصاميمه لشخصيات عصر الجليد ك« سكرات» . ركز في هذا اللقاء على أعماله الإبداعية و التصويرية لشخصيات الكتب والمجلات والإعلانات التجارية و كذالك أفلام التحريك. كما شارك بيتر دو سيف مع الجمهور أسلوبه الفني الذي ترك انطباعا إيجابيا على الجميع بفضل حسه الابداعي.

خلال الفترة الصباحية ، قدم باتريك زاكمان أول عمل في طور الإنجاز لهذا الموسم ل” ميستر وو”، فيلم وثائقي عن النزوح الصيني، كما قدم من خلاله أعماله كمصور.
في نفس اليوم استمتع الجمهور الناشئ بفيلم « مانجو » الذي قدمه مخرجه تريفور هاردي وكاتب السيناريو نيل جيمس.
بعد ذلك، كان للجمهور موعدا مع المخرج الياباني «كيتارو كوساكا » و منتجه سايتو ماساهيرو لتقديم القصة الرائعة لفيلم « أكو و الأشباح ».

شاهدت “لجنة التحكيم للأفلام القصيرة” أول الأفلام المختارة في المسابقة الدولية الحادية عشرة للفيلم القصير. ترأس اللجنة ميكايل دودوك دي ويت المخرج الهولندي، رفقة سامية أقريو الممثلة و الكاتبة المغربية و مارك دو بونتافيس، رئيس XILIAM ANIMATION.
و للمرة الأولى، نظم المهرجان منافسة دولية لأفلام التحريك القصيرة للجمهور الناشئ ومنحها جائزة «TV5 MONDE » البالغة قيمتها 1000 يورو و المقدمة من طرف التلاميذ.

تميز هذا اليوم بالإقبال الهائل على مكتبة فيكام خلال التوقيعات بحضورلوي كليشي.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى