مهرجان بويا الموسيقي يحتفي بتجليات الإبداع النسائي

Spread the love

الحسيمة: سومية نوري


من المنتظر ان تحتضن الحسيمة؛ خلال الفترة الممتدة من 23 نونبر 2022 الى غاية 26 منه؛ الدورة التاسعة من مهرجان “بويا” النسائي الذي تنظمه جمعية “تيفيور” للموسيقى بدعم من وزارة الشباب والثقافة والتواصل؛ وبتعاون من المكتب المغربي لحقوق المؤلفين، مجلس جهة- طنجة- تطوان، وكالة إنعاش وتنمية الشمال، جماعة الحسيمة وشركاء أخرون.
وحسب البلاغ الذي اصدرته الجمعية المنظمة؛ فالدورة ستعرف تنظيم عدة فعاليات ثقلقية؛ فنية واحتماعية تهدف في مجملها الى الاحتفاء بالمراة وابداعاتها اللامحدودة؛ والتعريف بدورها الطلائعي في اغناء المشهد الثقاقي المغربي؛ ومساهمتها النوعية في الحفاظ على الموروث الثقافي والذاكرة الجماعية؛ ونقل المعارف الثقاقية من جيل لأخر.
وعلى هامش وضع اللمسات الاخيرة للبرنامج؛ اشار مدير المهرجان ورئيس الجمعية المنظمة الفنان عزيز البقالي؛ الى ان الدورة ستعرف تنوعا مهما على مستوى البرمجة الفنية ومختلف الانشطة؛ كإحياء سهرات موسيقية نسائية من إبداع فنانات وفنانين من داخل المغرب وخارجه؛ وتقديم لوحات استعراضية تراثية لفرق محلية وافريقية؛ هذا؛ الى جانب تنظيم معرض للمنتوجات المجالية والصناعة التقليدية من طرف تعاونيات نسائية وحرفيات المنطقة.
واضاف الفنان عزيز البقالي ان فعاليات الدورة ستكون متنوعة وستنمح ايضا اهتماما خاصا للجانب الاكاديمي من خلال تنظيم ورشات تكوينية للاطفال حول عدة مواضيع موسيقية وفنية؛ وحملات تحسيسية حول حقوق المؤلف والحقوق المجاورة لفائدة الفنانات والفنانين سيؤطرها المكتب المغربي لحقوق المؤلف؛ الى جانب تكريم مجموعة من الأسماء الفنية التي أثرت العمل الفني والموسيقي بالجهة.
وللاسارة فمهرجان “بويا” ومنذ اطلاقه؛ يمنح اهتماما خاصا للمراة وللابداع النسائي؛ وذاك من منطلق اعتبار الفن والثقافة من اهم المجالات التي ما فتئت المرأة المغربية تساهم في إثرائهما؛ وتعمل؛ دوما؛ على تعزيز المشهد الثقافي المغربي، والحفاظ على الموروث والهوية الوطنية بتعدد روافدها.
وكان بلاغ هذه الدورة؛ التي ستحتضمها دار الثقافة الامير مولاي الحسن بالحسيمة تحت شعار “ابداع بلا حدود…” اكد ان المهرجان، يتوخى في جانب منه؛ جعل الفن اداة تمكين للمراة؛ وتعزيز قيم المساواة؛ عبر الدعامات والحوامل الفنية؛ وتكريس ثقافة الاعتراف والتقدير لجهود المرأة؛ في مختلف مجالات الحياة العامة، ولاسيما في المشهد الثقافي والفني

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى