فوضى بمصلحة الحالة المدنية بعين تاوجطات

Spread the love

فيصل توابت

تشهد مصلحة الحالة المدنية بالجماعة الحضرية لمدينة عين تاوجطات حالة من التذمر والفوضى والاكتظاظ منذ أزيد من أسبوعين بسبب تعطل النظام المعلوماتي ،حيث يشتكي المواطنون من التأخير في تسلم وثائقهم التي يحررها الموظفون بطريقة خطية مما يتسبب في إرهاق و اكتظاظ واختناق داخل هذه المصلحة .

موقع  ” الأحداث الوطنية ” انتقل إلى بلدية عين تاوجطات  ووقف عن قرب على حدة المعاناة التي يعانيها المواطنون والموظفون  ،ولمعرفة الأسباب الكامنة وراء هذا التوقف المفاجئ لنظام الخدمة المعلوماتية ، تم الاتصال بمصدر مسؤول فتبين – حسب التصريح الذي أدلى به  – أن الشركة قامت بمقتضى الصفقة بتخزين وتضمين سائر بيانات الحالة المدنية ( من ولادات ووفيات وما إلى ذلك من المعلومات المتعلقة بهوية الأشخاص وحالتهم المدنية) بمصحة الحالة المدنية  بنفوذ الجماعة . و أضاف نفس المصدر أن الجماعة لم تصرف قسط من مستحقات الشركة  . لكن القائمين على الشركة قاموا بالتشويش على النظام فيما يشبه عملية ابتزاز وذلك باستخدام قن سري يتحكمون فيه،مما يتسبب في الإضرار بمصالح المواطنين الذين يظلون عرضة للتسيب وغياب الوضوح والشفافية وتفعيل المحاسبة .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى