بهوية عربية إسلامية وبمزيج فريد بين الثقافات قطر تفتن العالم

Spread the love

إحسان العوفير الأحداث الوطنية

توجهت الأنظار صوب “استاد البيت” في العاصمة القطرية الدوحة، اليوم الأحد الذي عرف افتتاح أول نسخة لكأس العالم في دولة عربية مسلمة بحضور نخبة من الشخصيات المرموقة ومشجعي كرة القدم، حيث حضر كل من: الأمير محمد بن سلمان ولي العهد السعودي والملك عبدالله الثاني ملك الأردن والرئيس المصري عبد الفتاح السيسي والرئيس الجزائري عبد المجيد إضافة إلى جياني إنفانتينو رئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا).

استهل الحفل بقوله تعالى “يَٰٓأَيُّهَا ٱلنَّاسُ إِنَّا خَلَقْنَٰكُم مِّن ذَكَرٍۢ وَأُنثَىٰ وَجَعَلْنَٰكُمْ شُعُوبًا وَقَبَآئِلَ لِتَعَارَفُوٓاْ ۚ إِنَّ أَكْرَمَكُمْ عِندَ ٱللَّهِ أَتْقَىٰكُمْ ۚ إِنَّ ٱللَّهَ عَلِيمٌ خَبِيرٌ” بتلاوة للشاب القطري غانم المفتاح تبيانا لأهمية التقارب والانفتاح بين الشعوب.
وبهذه المناسبة صرح أمير قطر الشيخ تميم بن حمد آل ثاني في كلمة له: “بدءاً من هذا المساء وطوال 28 يوماً، سوف نتابع، ومعنا العالم بأسره بإذن الله المهرجان الكروي الكبير، في هذا الفضاء المفتوح للتواصل الإنساني والحضاري”.

وأضاف “من قطر، من بلاد العرب، نرحب بالجميع في بطولة كأس العالم 2022”.

وأردف : “لقد عملنا ومعنا كثيرون كي تكون من أنجح البطولات، بذلنا جهداً واستثمرنا في الخير لإنسانية جمعاء، وأخيراً وصلنا إلى يوم الافتتاح الذي انتظرتموه بفارغ الصبر”.

ليختم قائلا: “سوف يجتمع الناس على مختلف أجناسهم وجنسياتهم وعقائدهم وتوجهاتهم هنا في قطر وفي جميع القارات للمشاركة في اللحظة ذاتها”، لافتاً إلى أنه “ما أجمل أن يضع الناس ما يفرقهم جانبًا لكي يحتفوا بتنوعهم وما يجمعهم في الوقت ذاته”.

وتفرد الحفل الذي كان من تقديم النجم العالمي مورغان فريمان،بتقديم عدة فقرات ولوحات شيقة لاقت استحسان المتابعين فبعد تلاوة الآيات القرآنية، تم تقديم المنتخبات المشاركة في البطولة بطريقة مميزة وفريدة عبر أهازيج بمختلف لغات العالم، لتعرض لوحة فنية مصحوبة بأغاني حفلات افتتاح بطولات كؤوس العالم السابقة، أمام أنظار الجماهير غفيرة بالمدرجات، وكذا قادة وررساء الدول الذين لبوا الدعوة لحضور حفل الافتتاح.

لتظهر بعد ذلك تعويذة مونديال قطر، وسط ملعب البيت بمدينة الخور القطرية، والانتقال بعدها إلى لوحة فنية فريدة أخرى من أداء كل من المطرب فهد الكبيسي من قطر، والمطرب جونجكوك من كوريا الجنوبية، حيث قاما بأداء أغنية “حالمون”.

وتضمن الحفل الذي استمر 30 دقيقة 7 فقرات، أحياها نخبة من نجوم عالم الفن، وتميزت بمزيج سحري بين التقاليد القطرية والثقافة العالمية.

و تم أيضا الاحتفال بالمنتخبات المشاركة وبالدول التي استضافت المونديال في دوراتها السابقة، علاوة على الاحتفال بمتطوعي البطولة، بحضور سفير كأس العالم “غانم المفتاح” والفنانة القطرية “دانا”.

عكس حفل الافتتاح أداء المنتخب القطري يخيب الآمال

مباشرة بعد احفل الافتتاح تحولت الأنظار نحو المباراة الافتتاحية التي جمعت بين المنتخب القطري والمنتخب الإكوادوري
والتي عرفت سيطرة واضحة للضيوف حيث نجح المنتخب الإكوادوري بتحقيق الفوز على المنتخب القطري بهدفين دون رد، في أولى جولات دور المجموعات لنهائيات كأس العالم 2022

فالمنتخب القطري ظهر بشكل متراجع دفاعيا عكس نظيره الإكوادوري الذي قام بمحاولات هجومية منذ بداية اللقاء أسفر عنها أول أهداف الإكوادور لكن ألغي بداعي التسلل
ليتحصل بعدها الفريق الضيف على ركلة جزاء عند الدقيقة 15 سجلها اللاعب فالنسيا قبل أن يعود لإحراز الهدف الثاني عند الدقيقة 31 من ضربة رأسية معززا تقدم منتخبه.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى